fbpx

شفط دهون الذقن بإستخدام الليزر او الحقن

التنحيف
شفط دهون الذقن بإستخدام الليزر اوالحقن

لأن تركيا تسعى لتوفير عمليات تجميل شاملة ومتعمقة، خاضعة لأحدث التقنيات والوسائل، فإنها لا تجد أي صعوبة في التعامل مع أي كتل من الدهون تظهر في أي مكان، حتى لو كان ذلك المكان الذقن، حيث تُعتبر عملية شفط دهون الذقن من العمليات الشائعة نظرًا لانتشار الذقن الدهنية بدرجة كبيرة، ففي البداية كان يُعتقد أن وضع الذقن يأتي كنتيجة لوضع الجسم وارتفاع وزنه، وبالتالي كان يتم مواجهة ذلك بنظام تخسيس شامل، لكن مع الوقت، ومع تأخر نتائج ذلك، بات التفكير حاضرًا في العمليات السريعة المُتخصصة التي تستهدف أجزاء معينة من الجسم، وذلك مثل عملية شفط دهون الذقن التي سنتحدث عنها الآن.

لماذا نلجأ إلى شفط دهون الذقن؟

لا يُمكنك أن تذهب مباشرة إلى أحد المراكز ثم تطلب منه شفط دهون الذقن المتواجدة لديك دون أن تكون لديك أسبابك التي تجعلك تلجأ لذلك، وتلك الأسباب تتمثل ببساطة فيما يلي:

  • تجمع الدهون في الذقن لوجود خلل في التوزيع، إذ أنه في بعض الحالات لا يكون الأمر طبيعي وإنما تكون عملية توزيع الدهون داخل الجسم بها خلل ما، وذلك الخلل لن يتم إصلاحه إلا عن طريق تنفيذ عملية جراحية مثل تلك.
  • تجلي السمنة الزائدة في الذقن مما يؤثر على منظر الوجه ووسامته، وطبعًا مثل هذا السبب يجعلنا نلجأ إلى شفط دهون الذقن حتى لا يكون المنظر غير جيد ويؤدي إلى النفير من المحيطين بنا.
  • تفشي الذقن الدهنية كمرض وراثي بالعائلة، فهذا السبب يدفع كذلك إلى إجراء تلك العملية لأن مثل هذا المرض الوراثي مع تناقله وتقدم العمر به قد لا يكون هناك حل سريع وفوري له، وبالتالي الحل الأسلم أن يتم إجراء العملية واجتثاثه من جذوره، وبالمناسبة، هذا الأمر لا يتواجد فيمن يُعانون من السِمنة.
  • الرجيم القاسي والتقدم في العمر يمنحان الفرصة كذلك لزيادة وزن دهون الذقن والوضوع إلى وضع غير مقبول، ولذلك نلجأ للعملية من أجل القضاء على المنظر الذي ينتج كتابع لذلك الرجيم، وربما فكرة إجراء العملية لمن يعانون من تقدم العمر تبرز أكثر في الممثلين والمشاهير الذين لا يُريدون أن يتقدم بهم العمر بظهور تلك الذقن الدهنية فيتخلصون منها بالعملية.

تعليمات قبل إجراء شفط دهون الذقن

قبل شفط دهون الذقن من الضروري أن يتم مراعاة بعض التعليمات التي من المفترض أنها ستؤدي إلى إفراز نتائج أفضل أو على الأقل المحافظة على الشخص خلال العملية من أي مضاعفات، وتلك التعليمات تتمثل فيما يلي:

  • التأكد من تماشي العملية وعدم وجود أي عائق صحي بها، وهذا الأمر لن تحتاج إلى التفكير فيه كثيرًا لأن مركز اثيكانا كلينك سوف ينفذه من تلقاء نفسه بأفضل صورة ممكنة، وتلك الحالة تتم من خلال فحوصات واختبارات ومعاينة، بعدها يتم تحديد تماشيك مع العملية من عدمه.
  • تجنب التدخين والكحوليات والمنبهات لفترة مناسبة قبل العملية، إذ أنه من غير المناسب أبدًا أن يتم ضخ كميات كبيرة من النيكوتين والصودا والمنبهات قبل بدء العملية لأن ذلك من الممكن أن يؤدي إلى تجلط أو نزيف خلال العملية.
  • الحصول على تغذية سليمة مناسبة، وهذه في الحقيقة من التعليمات التي من الواجب الالتزام بها قبل أي عملية بشكل عام وليس فقط شفط دهون الذقن، فالعملية جراحة، والجراحة لا تتناسب أبدًا مع الضعف البدني، أيضًا توقفك عن الطعام والشرب قبيل العملية قد تكون دلالة نفسية على قلقك، والقلق أمر غير مطلوب بالمرة.
  • الوقوف على التقنية المناسبة من خلال العودة إلى الطبيب المتوفر في المركز لديك، حيث لا يُنصح أبدًا مجادلة الطبيب في التقنية التي يتم اختيارها لأنها في النهاية الأنسب من الناحية الصحية وموافقة للفحوصات والاختبارات التي تم اجرائها.

تقنيات مُستخدمة في عملية شفط دهون الذقن

في العمليات التجميلية يتم تحديد كل حالة على حِده وفق المُعطيات والكيفية التي تتواجد عليها، لذلك من البديهي أن تختلف التقنيات المُستخدمة من حالة إلى أخرى في شفط الدهون المتواجدة بالذقن، وأبرز هذه التقنيات ما يلي:

شفط دهون الذقن بالحقن:

وهي التقنية التي يعتبرها البعض أسهل التقنيات وأكثرها سلاسة، فالأمر ببساطة أننا نكون أمام حقن محقونة بنوع معين من الإنزيمات يتم حقنها في منطقة الذقن، وهي التي تتولى لاحقًا عملية الإذابة بالصورة الصحيحة، وإذا دققنا في هذه الصورة فسنجد أنها الأكثر مناسبة من حيث كونها تعمل بشكل طبيعي ولا تحتاج إلى تدخل جراحي ملحوظ، فكل ما هنالك أنه يتم تخدير الذقن تخدير موضعي طفيف ثم تبدأ لاحقًا الإذابة بعد الحقن من تلقاء نفسها، لكن لا يُمكن توقع نتائج سريعة بدليل أن الكثيرون يتجهون إلى طريقة الإذابة من خلال الليزر.

شفط دهون الذقن بالليزر

وتلك الطريقة ببساطة هي الطريقة التي تفضلها أغلب مراكز التجميل وقبل ذلك يُفضلها العملاء الذين يخضعون لعملية إزالة الدهون الموجودة بالذقن من خلال الليزر، وذلك الأمر لا يحدث طبعًا من فراغ، إذ أن طريقة الليزر تُعد من الطرق التي تمنحك النتيجة بشكل فوري، فأنت لن تحتاج إلى وقت كي تحكم بنفسك على نجاح العملية من عدمه، فقط ساعة واحدة ومن خلال تسليط أشعة الليزر على الذقن سيتم إذابة الدهون والحصول على المنظر الذي تريده، وفي مركز أثيكانا كلينك تتم هذه العملية طبعًا بشكل دقيق وبإشراف أفضل الأطباء لضمان أفضل النتائج.

كيف يتم إجراء العملية؟

من البديهي تمامًا أن تعرف بالشيء قبل إقدامك عليه، وخصوصًا إذا كان ذلك الشيء يتعلق بعملية جراحية من المفترض أنك ستُخاطر خلالها، على العموم، عملية شفط دهون الذقن تمضي وفق عدة خطوات كما يلي:

  • التخدير، وهو في الحقيقة الأمر البديهي الأول الذي يحدث عند إجراء أي عملية جراحية وليس فقط شفط دهون الذقن، الاختلاف الكبير هنا أنه قد يتم التخدير بشكل كلي وقد يتم بشكل موضعي حسب رؤية الطبيب.
  • إجراء الشقوق، وهي مرحلة أخرى هامة من مراحل إجراء عملية شفط دهون الذقن، فلكي يدخل أنبوب الشفط ويتسلل إلى دهون تلك المنطقة لابد وأن تكون هناك شقوق أو قنوات تُحقق ذلك الغرض، وفيما يتعلق بالمكان الذي يحدث فيه ذلك الأمر فهو يقع بمنطقة الأذن، خلفهما مباشرةً، ومن المعروف عن تلك الشقوق أنها ليست ندبة وتزول سريعًا بالوقت.
  • شفط الدهون، وفي تلك المرحلة يتم استخدام الأنبوب الذي تم إدخاله آنفًا، حيث يبدأ الجاهز في الشفط بالدرجة التي يتم تحديدها، تلك الدرجة التي تكون في الأساس مناسبة للحالة، على العموم، الكيفية الدقيقة لذلك الأمر تتحدد وفق التقنية المستخدمة، وإن كان الغالب استخدام تقنية الليزر طبعًا.
  • شد دهون الرقبة، وتلك الخطوة في الواقع ليست خُطوة مُسلّم بها، إذ أنها تحدث فقط وفق رؤية الطبيب وتقديره للوضع، فقد يرى الطبيب أن دهون الرقبة المختزلة تحت الجلد ستلقي بتأثيرها على مكان عملية الشفط بالذقن فيتم شدها كذلك، ويحدث ذلك بسرعة كبيرة وكفاءة عالية تمتزج طبعًا بالدقة.

هل تحدث أي مضاعفات بسبب العملية؟

طبعًا من الوارد تمامًا أن تحدث أي مضاعفات بسبب عملية شفط دهون الذقن، مثل هذه المضاعفات من الطبيعي حدوثها عقب أي عملية جراحية بشكل عام، لكن مع الوضع في الاعتبار أن المضاعفات التي تأتي بعد عملية شفن دهون الذقن تكون أقل حدة وليست بنفس التأثير، بالأساس هي نادرة للغاية، وقد تكون مستبعدة إذا تم الالتزام بكافة التعليمات وكانت العمليات في مركز مميز مثل اثيكانا كلينك، إذ أنه من الممكن حدوث التهابات تُعالج بالمضدات، أيضًا قد تكون هناك التهابات نادرة في أماكن العملية، وغير ذلك من المضاعفات المقاربة التي لا تحمل خطورة كبيرة.

كم تكلفة شفط دهون الذقن في تركيا؟

لا يُمكن الجذم بسعر موحد لعملية شفط دهون الذقن أو أي عملية تجميلية بشكل عام، وذلك لأنه ببساطة ثمة العديد من المُحددات والأمور التي تفصل وتُحدد التكلفة الكلية، تلك المحددات تبدأ من التقنية المُستخدمة، وكذلك المركز الذي سيتم إجراء العملية فيه والأطباء الذين سيجرون لك العملية، كل شيء بشكل عام يُسهم في تحديد السعر النهائي، والذي لا يختلف فقط داخل تركيا بين المراكز المتواجدة بها، وإنما كذلك يختلف اختلافًا كبيرًا خارجيًا، فأسعار تركيا أقل بكثير من أسعار الولايات المتحدة الأمريكية والشرق الأوسط مثلًا، على العموم، تكلفة شفط دهون الذقن في تركيا، وتحديدًا في مركز اثيكانا كلينك، تبدأ من 1500 دولار ويُمكن أن تصل إلى 4000 دولار، لكن إذا كنا نبحث عن السعر المتوسط المُستخدم عند إجراء العملية بتقنية الليزر على سبيل المثال فإنها تبلغ 2500 دولار تقريبًا.

اقرأ ايضاً :

القائمة