fbpx

علاج ضعف الانتصاب في تركيا

تناسلية
علاج ضعف الانتصاب في تركيا

تسعى تركيا لتوفير علاج لكل المشاكل التي يمكن يتعرض لها الأشخاص بما في ذلك المشاكل الجنسية، حيث يتم توفير علاج ضعف الانتصاب في تركيا وفقًا للحالة التي يعاني منها المريض، وفي الواقع ذهاب تركيا لذلك المجال جاء أساسًا بسبب كثرة المشاكل الجنسية في الوقت الحالي ومعاناة فئة كبيرة من الرجال من الضعف الجنسي، وبعد اللجوء لبعض الحلول التقليدية كالأدوية والأعشاب اتضح أنه ثمة حلول أخرى يُمكن توفيرها لدى تركيا تظهر في شكل حلول تجميلية، وتلك الحلول يُمكنها معالجة المشكلة بصورة دائمة وبدقة أفضل، وهذا بالضبط ما سنتعرف عليه سويًا بالسطور القليلة المُقبلة بهذا المقال.

لماذا نلجأ إلى علاج ضعف الانتصاب؟

بكل تأكيد السؤال الأول بهذا الصدد يتعلق بالأسباب التي تجعل الأشخاص يلجئون إلى علاج ضعف الانتصاب الذي يُعانون منه داخل تركيا، أو بمعنى أكثر دقة، الأسباب التي تؤدي أساسًا إلى حدوث ذلك الضعف، وهي كثيرة، لكن أهمها ما يلي:

  • المعاناة من بعض الأمراض المزمنة، إذ أنه عند المعاناة من مرض معين فإنه من الطبيعي أن يُحدث ذلك تأثيرًا على بقية الجسم، وهذا التأثير يطال منطقة القضيب الذي لا ينتصب بالصورة والشكل المناسبين غالبًا.
  • اضطراب الهرمونات، وهو سبب قوي يجعلنا نلجأ لعلاج ضعف الانتصاب بعد تفجر المشكلة الخاصة به، فعندما تختلط الهرمونات لا يكون الأشخاص في حالة طبيعية من الناحية الجنسية، وبالتالي يظهر التأثير على القضيب.
  • ارتفاع ضغط الدم، كذلك ارتفاع ضغط الدم من الأمور التي تؤثر سلبًا على القضيب وتعد من أبرز أسباب القيام بعملية لعلاجه، فالقضيب يجري به الدم، وإذا ما ارتفع ضغطه لا يكون الانتصاب بالشكل المطلوب.
  • الأدوية الخاطئة والعمليات الجراحية، وربما يكون أمر مثل الأدوية له عظيم الأثر في مسألة الانتصاب هذه لأن بعض الأدوية تكون فعالة في وقتها ثم بعد ذلك تأتي بنتيجة عكسية كارثية إن جاز التعبير، ونفس الحال مع العمليات الجارحية أيضًا.
  • السمنة المفرطة، وتعد السمنة من أبرز الأسباب التي تقود إلى مشكلة في الانتصاب، لكنها لا تكون غالبًا السبب الأول أو الأقوى وإنما رفقة مجموعة من الأسباب الأخرى.

مميزات علاج ضعف الانتصاب في تركيا

الأشخاص الذين يتوجهون إلى تركيا من أجل علاج ضعف الانتصاب بالتأكيد يفعلون ذلك لأنهم يدركون اختلاف الأمر بين تركيا وأي بلد آخر من حيث المميزات التي يتم توفيرها لهم، وأبرز تلك المميزات ما يلي:

  • اختلاف طرق وأساليب العلاج، إذ أن تركيا والمراكز الموجودة بها سوف توفر لك علاجًا فعالًا لمشكلة الانتصاب التي لديك مهما كانت درجة تلك المشكلة وصعوبتها نظرًا لتوافر جميع التقنيات والأساليب المتطورة الحديثة.
  • وجود الأطباء المميزين، والذين لا يكتفون بالتواجد في تركيا بل وينشرون الخبرات الخاصة بهم خارج تركيا أيضًا، هذا يعني أنك عزيزي المريض سوف تكون بأيدٍ أمينة عند قيامك بالجراحة.
  • التكلفة المتوسطة، فهذه الميزة الكبرى التي توفرها دولة تركيا نظرًا لأن تكلفة عمليات وعلاجات الانتصاب غالبًا ما تكون مرتفعة ومبالغ فيها أحيانًا، لكن مراكز تركيا، وخصوصًا أثيكانا كلينك، يوفران تلك العملية بأسعار معقولة ومناسبة.
  • تسهيل كافة الخدمات، فعند السفر البعض قد يعاني من وجود بعض الصعوبات مثل الإقامة أو التنقل، لكن تركيا تسهل كل ذلك وتحديدًا عند الاتفاق مع مركز مميز مثل أثيكانا، أيضًا المركز يوفر لك تجربة سياحة علاجية لمعاينة الأماكن التي تريدها، إذ أنه ليس من المعقول أن تكون في تركيا ولا تُجري جولة سياحية.

ما هي الطرق المستخدمة في علاج ضعف الانتصاب؟

عندما تذهب إلى الطبيب من أجل التشكي من ضعف الانتصاب فإنه على حسب الحالة التي تتواجد عليها سوف يأتي العلاج، ومن هنا تتنوع الطرق التي يُمكن من خلالها علاج تلك المشكلة وأبرزها ما يلي:

الأدوية:

وهي الطريقة التي أصبحت تُستخدم بكثرة لأنها تحل محل المسكنات الوقتية، حيث يُمكن مع تناول الأدوية التغلب على مشكلة ضعف الانتصاب بشكل مؤقت، وأكثر تلك الأدوية شيوعًا هي الفياجرا طبعًا، وتأخذ ساعة حتى تبدأ المفعول.

الحقن:

وهذه الطريقة عند تصورها قد تكون مؤلمة بالنسبة لمن يُقدم عليها ويستخدمها، لكنها تكون فعالة أيضًا، حيث تُنشط الدورة الدموية لدى الشخص الذي يستخدمها وتساعد في الانتصاب بدرجة كبيرة وخلال وقت قصير للغاية.

الضخ:

حيث تُعد طريقة الضخ من أكثر الطرق شيوعًا لمن يبحثون عن الحل السريع ويمتلكون الأنبوب الذي يُمكن الضخ من خلاله، ويعمل الانبوب على شفط الهواء وحبسه حتى يُشعل الدورة الدموية الخاصة بالقضيب ويقود إلى الانتصاب.

العلاج النفسي:

ففي بعض الأحيان تلك كل المشاكل متجسدة في مشاكل نفسية بحتة، لذا فإنه ثمة طبيب نفسي يُمكنك مراجعته والتواصل معه حتى يتم حل تلك المشكلة بشكل نهائي.

الزراعة:

وهي الخيار الذي يتم اتباعه في ذلك التوقيت، حيث يكون على الشخص تركيب دعامة في القضيب تقود إلى الانتصاب بشكل تلقائي كلما كان الوقت ملائمًا وكانت العملية تستدعي الانتصاب.

الجراحة:

ويكون ذلك الإجراء قائمًا من خلال ضيق تلك الشرايين التي تصل للقضيب، لذا يتم إصلاح ذلك العيب جراحيًا، ومن الملاحظ في هذا الإجراء على وجه التحديد أنه لا يتم إلا من خلال الجراحة للصعار فقط كعلاج رئيسي للانسداد لديهم.

كيف تتم جراحة ضعف الانتصاب في تركيا؟

من المهم جدًا أن يعرف الشخص المُقدم على جراحة أو زراعة، أوي أي إجراء قوي ضد الانتصاب، ما الذي سيُقدم عليه بالضبط وكيف من المفترض أن تتم هذه العملية أساسًا، فهي تحدث وفق خطوات أبرزها ما يلي:

  • الفحوصات الاختبارية، وتكون هذه المرحلة سابقة للقيام بالعملية بفترة، حيث يتم فيها التأكد من مناسبة الشخص للعملية من عدمه، وبكل تأكيد الاقتراب من شرايين منطقة بهذه الأهمية أهم يستدعي الكثير من الاهتمام والتأكد أولًا.
  • التخدير، وهي أو المراحل حدوثًا في تلك اللحظة التي يتمدد فيها المريض أمام الطبيب، حيث يتم تخديره وفق ما يراه الطبيب مناسبًا، فقد يحدث التخدير كلي وقد يكون جزئي كذلك، لكن في الغالب يكون التخدير كلي شامل.
  • القطع، قطع الأنسجة أو الشرايين التي توقف ذلك الانتصاب الاجراء التالي الهام، ويُمكن أن يحدث القطع أعلى القضيب بالاتجاه إلى منطقة البطن ويُمكن أن يحدث أسفل القضيب باتجاه منطقة كيس الصفن، ومن المحتمل نزول الدم في هذه المرحلة لكن لا داعي أبدًا للقلق لعدم تأثير ذلك التساقط.
  • المتابعة الأولى، وتلك المرحلة تأتي بعد أن تنتهي العملية الجراحية بالكامل ويتم القيام بها للتأكد من ملائمة المريض لممارسة حياته بشكل طبيعي، حيث يتم وضعه تحت الملاحظة من 12 إلى 24 ساعة، بعد ذلك يتم إقرار خروجه.

عملية زرع دعامات القضيب في تركيا

حتى لو لم ينجح الأمر ووجدت أن الجراحة التي أُجريت على القضيب لم تُحدث أي مفعول فإن مركز اثيكانا كلينك لن يتركك، إذ أنه سيعمل على توفير عملية جراحية مناسبة لك، وهي عملية زراعة القضيب في تركيا، وكما هو واضح فإنك بهذه الحالة ستحظى بقضيب جديد، لكن ليس عوضًا عن القديم وإنما دعامة له ستؤدي إلى زيادة الانتصاب والوصول إلى المُعدل المطلوب، وتلك الدعامة التي نتحدث عنها توضع في الجهاز الاسفنجي ولا تكون ظاهرة بالمرة، وعند ممارسة العملية الجنسية فلا داعٍ للقلق لأنه لن يكون هناك أي تأثير، لكن في نفس الوقت يجب التوقف عند حقيقة هامة، وهي كون زرع القضيب لا يُطيل الحجم الأصلي.

أنواع الدعامات المستخدمات في الزراعة

عند اللجوء إلى عملية زراعة القضيب خلال رحلتك لعلاج مشكلة ضعف الانتصاب فإنه سوف يكون لديك خيارين للدعمات كما يلي:

  • الدعامة الشبه مرنة، إذا ما كنا نبحث عن دعامة تُعد أرخص من حيث السعر وأقل من حيث الوقت المستخدم في التعافي فإن الدعامة الشبه مرنة تُحقق بكل تأكيد هذا الأمر من خلال توفير دعامة تأتي على جزأين رئيسيين، وفي كل جزء بعض السيلكون بحيث تكون هناك مرونة عند ممارسة العملية الجنسية، كما أن الدعامة المرنة على الرغم من الاسم الذي تحمله إلا أنها تظل ممتلكة للقوة التي تجعلها تتحمل العملية الجنسية وتؤدي فيها بقوة، لكل هذا تجدها خيار مثالي لمن يبحثون عن عملية زراعة قضيب بأسهل الطرق الممكنة.
  • الدعامة القابلة للنفخ، وهي دعامة تضمن لك بشكل نهائي عدم وجود أي تغير أو نقص في المتعة التي يتم الحصول عليها خلال العملية الجنسية، حيث تعتمد على وضع بعض السوائل والمواد اللزجة بطول القضيب ومكان الادخال لتسهيل الأمر.
ما بعد زراعة القضيب

بعد الانتهاء من زراعة القضيب وتركيب الدعامة المناسبة له وكل شيء يتعلق بهذا الصدد فإنه من المتوقع حدوث بعض الأمور التي يجب وضعها في الاعتبار حتى لا يتم التفاجئ منها، وأبرز الأمور المتوقعة ما يلي:

  • الشعور بالألم بشكل ظاهر، وسوف يستمر ذلك الأمر لمدة أسبوع على الأقل من بداية العملية، لذا يجب إرفاق ذلك ببعض الأدوية التي سيصفها الطبيب مع الالتزام كذلك بمواقيب الأدوية، ومن المتوقع التوقف عن تناول بعض الادوية بعد أسبوعين.
  • التورم، وهو أمر من الطبيعي أن يتبع أي جراحة، لكن في مركز أثيكانا كلينك ثق أنك بكل تأكيد لن تُترك فريسة لذلك الألم وسوف يتم القضاء على ذلك من خلال المتابعة والادوية، وقد يأتي هذا التعب في صورة عدم قدرة على النوم.
  • لن تكون هناك مقدرة على النشاط البدني، والحقيقة أن الطبيب الجراح الذي سيجري لك العملية سوف يشرح لك ذلك ويُحدد لك ما يجب عليك القيام به من مجهود وما سيكون من المستحيل القيام به لعدم تفاقم الوجع.
  • تُصبح الدعامة جاهزة من أجل ممارسة الجنس بشكل طبيعي بعد فترة قصيرة من زراعة القضيب، لكن من الأفضل أن تكون المدة التي يتم وضعها في الاعتبار ما بين الأربع والثماني أسابيع، فهذه الفترة قد تبدو مناسبة من أجل العودة إلى الحياة الجنسية، وبالطبع حال وجود تورم أو شيء من هذا القبيل فالمدة سوف تختلف حسب الحالة.

كم تكلفة علاج ضعف الانتصاب في تركيا؟

بسبب اختلاف علاج ضعف الانتصاب فإن التكلفة النهائية له تختلف كذلك، حيث أن كل طريقة تمتلك سعر خاص بها، هذا طبعًا مع اختلاف أسعار المراكز وجودة الأطباء وغير ذلك من محددات تتعلق بالشكل النهائي الذي ستخرج به نتيجة العملية، لكن في كل الحالات التكلفة ليست مرتفعة بالمقارنة مع الأسعار المتداولة خارجيًا، إذ أن تكلفة علاج ضعف الانتصاب في تركيا تكون متراوحة بين 3000 و 4000 دولار، هذا طبعًا في حالة اللجوء إلى إجراء جراحي وتركيب دعامة أو غيره، كما أن تلك التكلفة تشمل الفحص الذي يسبق العملية وكذلك المتابعة التي تليها، ويُمكن في حالات نادرة وصول التكلفة إلى 4500 إذا كانت الدعامة ثلاثية.

اقرأ ايضاً :

القائمة