fbpx

عملية الغمازات في تركيا

الوجه
عملية الغمازات في تركيا

في الوقت الحالي أصبح السعي من أجل الحصول على غمازة بشكل صناعي أمر منتشر بشدة وخصوصًا بين أوساط الراغبين في الحصول على منظر جذاب وأكثر وسامة، وعلى الرغم من أن عمليات الغمازات تُناسب الجنسين إلا أن الإناث يجدن الدافع أكبر لإقامتها لكونها تُسهم في منحهم المنظر المثالي الذي يجرون عمليات التجميل من أجله، هذا مع الوضع في الاعتبار طبعًا أن البعض يولد وهو يمتلك تلك الغمازات بالفعل، وأن من يسعون للحصول عليها هم الذين لا يمتلكونها، ففي الماضي كان هذا مستحيلًا وضرب من الخيال، لكن بالوقت الحالي أصبحت عمليات التجميل وتحديدًا الغمازات تجعل الحلم حقيقة مئة بالمئة، وبتحديد أكثر إذا قمت باختيار مناسب لاجراء العملية مثل اثيكانا كلينك.

مميزات إجراء عملية الغمازات في تركيا

أول ما ستُفكر فيه كعميل بالتأكيد ذلك السبب الذي قد يجعلك لاحقًا تُفكر في الذهاب إلى تركيا من أجل إجراء العملية، بمعنى أدق، أسباب إجراء العملية عمومًا والأسباب التي قد تجعلك تذهب إلى تركيا خصيصًا، وأهم هذه الأسباب ما يلي:

  • الحصول على الجاذبية بالنسبة للرجال والنساء، فهذا هو السبب الأول المتعلق بالأسباب التي قد تجعل الشخص يُفكر أساسًا في القيام بعملية الغمازات بغض النظر عن المكان الذي يُقرر إقامة تلك العملية فيه، فأنت تُريد أن تحصل على بسمة جذابة تجعلك متميزًا وسط من حولك؟ حسنًا، هذه العملية لك وبامتياز.
  • توافر أفضل المراكز والتقنيات والاطباء في تركيا، وهو أمر مميز للغاية ويعد ضمن الأسباب التي تجعل العملاء يُفضلون تركيا، او ببساطة ضمن مميزات إجراء العملية هناك، فالاطباء هناك خبراء أقاموا من قبل مئات العملية الناجحة بهذه النوعية.
  • التكاليف المنخفضة، وبكل تأكيد سوف يبحث العميل عن أقل تكلفة مع أفضل جودة، وهي مُعادلة صعبة تنجح تركيا في توفيرها من خلال عدة مراكز، ولذلك يتم عدها ضمن مميزات إقامة العملية في هذه البلد.
  • امكانية إقامة السياحة العلاجية، وهذا آخر أمر أو ميزة أو سبب من أسباب التوجه إلى تركيا من أجل إجراء هذه العملية، فطبعًا من الرائع أن تستغل فترة تواجدك هناك في إقامة شيء مهم مثل الترفيه والسياحة، وليس أي سياحة، وإنما زيارة سياحية ممتازة في بلد سياحية من الطراز الفريد مثل تركيا.

كيف تُجرى عملية الغمازات في تركيا

طبعًا من المهم جدًا أن يكون العميل على دراية بتفاصيل العملية كاملة قبل أن يُقدم عليها، بمعنى أدق، يجب أن يعرف كيف تُجرى، وهي تتم وفق عدة خطوات أبرزها ما يلي:

  • التخدير، وهي المرحلة الأولى البديهية في أي عملية تجميلية جراحية، لكن يجب الوضع في الاعتبار أن مرحلة التخدير هنا تتوقف حسب رغبة الطبيب، ورغبة الطبيب تتوقف عند التقدير الشخصي له، إذ أنه قد يقوم بالتخدير الموضعي وقد يقوم بالتخدير الكلي، لكن غالبًا في عملية الغمازات يحضر التخدير الموضعي لمناسبته أكثر.
  • إجراء العملية باستخدام الجراحة المُختارة، وتلك الخطوة في الحقيقة تتوقف على أكثر من مُحدد رئيسي لها، بمعنى أدق أنها تأتي حسب التقنية أو الطريقة المُستخدمة، فقد يتم عمل فتحة في الخد والقيام بالعملية من خلاله وصناعة الغمزة أو ربما يتم اللجوء إلى استئصال جزء من ذلك الخد وبناءً عليه يُصبح هناك مكان مُفرغ من الدهون يُمكن فيه تنفيذ العملية كذلك، المهم أن ذلك الأمر يتم حسب خبرة الطبيب والرأي الخاص به.
  • الانتهاء والمتابعة، إذ أن الخطوة التالية، والتي تُعد الأخيرة أساسًا، هي التي يتم فيها الانتهاء من كل تفاصيل العملية وإغلاق مكان الجرح عن طريق بعض الغرز، وطبعًا يتم الانتظار في المركز لفترة تحدث فيها متابعة للتطورات اللحظية التي من الممكن أن تتم فجأة بعد ساعات من العملية.

بمناسبة خطوة المتابعة التي نذكرها الآن يجب العلم بأن مركز اثيكانا كلينك لن يتواني في توفير متابعة شاملة لك بعض العملية بفترة من أجل ضمان سير برنامج الشفاء بشكل ملائم، ومرحلة المتابعة هذه سوف تشهد الالتزام بالأدوية مع مراقبة الغُرز الطبية وتقديم النصائح وغير ذلك من خطوات مُتعلقة.

طرق مُستخدمة في عملية الغمازات

طرق مُستخدمة في عملية الغمازات

لا تأخذ عملية الغمازات في تركيا طريقًا واحدًا ثابتًا، وإنما تكون لها عدة طُرق يتم استخدامها على حسب الحالة، لكن غالبًا ما تحدث المفاضلة الرئيسية بين طريقتين مهمتين، وهما ما يلي:

  • الطريقة الشائعة للغمازات، وهي الطريقة الأولى والأبرز والأبسط بذات الوقت، حيث يتم خلالها الاعتماد على الغشاء المبطن من أجل إنشاء فتحة دقيقة به، وبعد ذلك، ومن خلال الغرز، يتم الوصول إلى الغمزة المراد انشائها في الخد، ولو تتبعنا سير عمل تلك الطريقة فسنجد أنها تستهدف شد الجلد بشكل رئيسي، فهو الإجراء المنوط به تنفيذ الغمزة بالشكل المطلوب الذي يُمكن وصفه بالأمثل.
  • طريقة الجراحة التجميلية، وكما هو واضح تمامًا من الاسم فإن الاعتماد خلال هذه الطريقة يكون على الجراحة التجميلية فقط، فمن خلالها سيتم شق المكان المطلوب ثم بعد ذلك البدء في استخراج كمية الدهون منه وعندما يُصبح مناسبًا يتم العمل على إنشاء الغرزة على حسب الشكل المطلوب، وهي كما يتضح تُعد الأخطر أو ربما وصف الأكثر تعقيدًا هو الأدق، إذ أنها تعتمد على الجراحة بشكل مباشر، والناس بطبيعتهم يخافون من الجراحة.

لا يتوانى مركز اثيكانا كلينك عن توفير أي طريقة أو تقنية ما دام يتم استخدامها في مجال عمليات الغمازات، بل وربما تجد أن الطرق باختلافها تبدأ أساسًا من اثيكانا كلينك بوصفه الأكثر تطورًا وتكاملًا بين مراكز تركيا فيما يتعلق بعمليات التجميل المختلفة.

ما هي الطريقة المُثلى لإجراء العملية؟

الآن بعد أن تعرفنا سويًا على طريقتين يُمكن من خلالهما إجراء عملية زراعة الغمازات في تركيا فلابد وأن السؤال الآن يدور حول الطريقة الأنسب بين الطريقتين المذكورتين، وفي الحقيقة لا داعي للقلق أبدًا بهذا الصدد لأنه وببساطة شديدة أنت في أيدٍ أمينة اسمها اثيكانا كلينك، وبالتالي ذلك المركز سوف يوفر لك أفضل التقنيات وبأفضل الأسعار وبأفضل شكل طبعًا، لكن بالنسبة للطريقة المُثلى التي أثبتت نجاحها أكثر من غيرها فهي الطريقة الغير تجميلية التي تعتمد على إنشاء ما يُشبه الفتحة الصغيرة بمنطقة الغشاء، فهي أسرع من حيث الوقت ولا تأخذ أكثر من نصف ساعة وبنفس الوقت تُعد أقل تكلفة، لهذا تُستخدم أكثر.

هل عملية الغمازات دائمة؟

الغمازات الصناعية التي يتم تركيبها في الوجه تُصبح مع الوقت طبيعية وكأنها جزء أصيل من جسدك، وهذه هي إجابة السؤال المُتعلق بدوام تأثير عملية الغمازات من عدمه، فهل رأيت من قبل شيء طبيعي في جسدك يختفي أثره؟ هذا ما يحدث بالضبط مع الغمازات التي يتم تركيبها، حيث أنه لن يكون عليك القلق أبدًا بهذا الصدد، لكن شريطة أن تتم العملية في مركز مميز مثل اثيكانا كلينك يضمن لك أولًا نجاح العملية وخروجها بالشكل المثالي الذي تزول معه نتيجة العملية، ويجب التنبيه على أن البعض قد يستخدم طريقة معينة من طرق تنفيذ عملية الغمازات لا تُسهم في عملية الاستمرار التي نتحدث عنها، وإنما تتبدد الغمزة مع الوقت، لذا من المهم جدًا التأكيد على فكرة اختيار المركز المناسب وبالتالي توفير الطريقة المناسبة.

تعليمات ما بعد عملية الغمازات

إياك أن تعتقد عزيزي القارئ أن أي عملية من الممكن أن تنتهي بعد الخروج من المستشفى مباشرةً، فهذا فقط مجرد جزء صغير منها، وإنما يتبقى لاحقًا تنفيذ تعليمات غاية الأهمية للحفاظ على نتائج العملية أبرزها ما يلي:

  • تجنب الأطعمة الساخنة والاهتمام بالنظام الغذائي، فعلى الرغم من أنك لن تقوى أساسًا على تناول الأدوية الساخنة عقب العملية مباشرةً إلا أنه يجب الوضع في الاعتبار أن مجرد التفكير في ذلك لن يكون أثره جيدًا على مكان الغمازات، مع ذلك لا تنسى البرنامج الغذائي المميز المُطعم بالفاكهة والخضروات المُفيدة.
  • متابعة الطبيب واتباع تعليماته مع تناول الأدوية، فالبعض قد يظن أن جدوى العملية تكمن في العملية نفسها، بل يجب أن تكون هناك خطوات تتبعها وتعليمات يتم توجيهها من مركز اثيكانا كلينك الذي لن يبخل بأي اهتمام عليك، كما أن الأدوية التي يتم وصفها يجب تناولها بشكل مستمر وفي المواعيد المحددة.
  • تجنب إرهاق الغرزة في الأيام الأولى للعملية، وفي الحقيقة مثل هذه النوعية من التعليمات قد تبدو بديهية للغاية ومنطقية، إذ أنه ليس من الطبيعي أن ترتكب أي فعل في الأيام الأولى من شأنه إرهاق مكان الغرزة والعملية الخاصة بالغمازات، ولك أن تتخيل أن مجرد الحديث بشكل متكرر بعد العملية قد يقود إلى ذلك الوضع!
  • لا تستعجل دوام الخيط الطبي، فمن المعروف أنه بعد العملية يكون هناك خيط طبي مُستعمل في غرزة الغمازات، والبعض قد يظن بعد فترة أنه من البديهي التخلص من ذلك الخيط، لكن هذا ليس صحيحًا، بل يجب انتظار زوال هذا الخيط بشكل تلقائي تمامًا عن طريق الذوبان داخل الغرزة، وهذا يحدث مع الوقت ودون أي تدخل.

ما المقصود بالغمازات العملية اللاصقة؟

هناك نوع معين من الغمازات يُعرف باسم الغمازات العملية اللاصقة، وغالبًا ما يكون ذلك النوع مؤقت وغير فعال، فهو يُستخدم لفترة مُحددة وبجودة مُحددة، لكن بعض العملاء يطلبونه لغرض ما، اما النوع الشائع طبعًا فهو النوع الدائم، أو الذي تُقام العملية من أجل جعله دائم، وكما أن الغمازات اللاصقة موجودة في تركيا فهي موجودة كذلك في دول الخليج والولايات المتحدة الأمريكية، وبشكل بديهي فإن تكلفتها تكون أقل من عملية زراعة الغمازات المراد بها وقت طويل ونتائج أفضل، فما هي يا تُرى تكلفة تلك النوعية المميزة في تركيا وبمركز مثل اثيكانا كلينك؟

متوسط تكلفة عملية الغمازات في تركيا

من الأشياء الضرورية التي يتم الاستفسار عنها بشدة قبل عملية الغمازات تلك التي تتعلق بالتكلفة المدفوعة من أجلها، وهنا يحدث بعض الارتباك، إذ أنه وببساطة لا يُمكن تحديد تكلفة ثابتة لأي عملية جراحية تجميلية، سواء في تركيا أو أي مكان آخر في العالم، فالأمر يتوقف حسب الامكانيات الموجودة بكل مركز والتقنية أو الطريقة المُستخدمة في إجراء عملية الغمازات بخلاف الأطباء أنفسهم والجودة التي يتمتعون بها وغير ذلك من أسباب تُحدد قيمة المركز وبالتالي القيمة التي يحصل عليها إثر إجراء عملية بداخله، على كلٍ، عندما تبحث في كل ذلك ستجد أن مركز اثيكانا كلينك هو الأنسب لك.

يوفر مركز اثيكانا كلينك عملية الغمازات في تركيا بتكلفة تتراوح بين 1500 و 2000 دولار، وعلى الرغم من التكلفة التي تبدو منخفضة بالمقارنة مع بقية المراكز الموجودة في السوق إلا أن اثيكانا كلينك يُقدم كذلك كل الخدمات المميزة التي تتمنى الحصول عليها في المراكز الكبرى وبجودة فائقة.

اقرأ ايضاً :

القائمة