fbpx

عملية تجميل المهبل في تركيا

تناسلية
عملية تجميل المهبل في تركيا

تعاني بعض النسوة من مشاكل في المهبل مثل الترهلات ووجود الجلد الزائد، وكل هذه المشاكل تحتاج إلى عملية تجميل المهبل في تركيا، وهي العملية التي أصبحت تلقى إقبالًا كبيرًا في الآونة الأخيرة وباتت من أكثر العمليات التجميلية في تركيا التي تُحسن وظيفة عضو في الجسد أو حتى تمحو عيب كبير به، هذا طبعًا ناهيك عن الشكل الأجمل الذي سيخرج من خلاله المهبل ويجعل الأمر أفضل بالنسبة للمرأة والرجل خلال العلاقة الزوجية، على العموم، مع زيادة الطلب على العملية بات هناك سؤال كذلك عن تفاصيلها من مميزات خاصة بها وطريقة تُجرى من خلالها وكذلك تكلفة إجمالية ونصائح قبلها وبعدها، وكل هذا يتواجد بالسطور القليلة المُقبلة.

منافع إجراء عملية تجميل المهبل في تركيا

عندما تقوم بإجراء عملية تجميل المهبل في تركيا أو في أي مكان آخر بشكل عام فإنك تتوقع الحصول على مجموعة من الفوائد الخاصة بهذا الصدد وينجح مركز اثيكانا كلينك التركي بتوفيرها لك جميعًا، وأهم هذه الفوائد ما يلي:

  • تحسين العلاقة الزوجية، إذ أنه من المعروف بعد عملية الولادة أن مهبل المرأة لا يكون بنفس القوة المعتادة له، وبالتالي يؤدي ذلك في أحيانٍ كثير إلى جعل العلاقة الزوجية باردة ولا تحتوي على المتعة، وهذا ما تُعالجه العملية.
  • ظهور المهبل بالصورة الطبيعية له، وخصوصًا بعد عمليات جراحية مختلفة تؤثر على شكله وطبيعته وعلى رأسها الولادة وكذلك الحوادث التي يتم التعرض لها وتُصيب المهبل.
  • القضاء على مشكلة كُبرى مثل سلس البول، فمن المعروف طبعًا أنه عندما يكون المهبل مُتسعًا فإن التحكم في البول يكون أمرًا صعبًا، وبالتالي تأتي العملية للتحكم فيه بالشكل الصحيح.
  • التخلص من الألم أسفل الظهر وكذلك ألم أسفل البطن، فالكثير من النسوة يُعانين من ذلك الألم ولا يُدركن أن أمر مثل عملية تجميل المهبل قد يكون له أثر إيجابي ويقضي على ذلك الألم.

كيف تُجرى عملية تجميل أو تضييق المهبل ؟

بلا شك المرأة قبل أن تترك نفسها للطبيب من أجل إجراء العملية فهي قبل ذلك ستكون في حاجة إلى معرفة الاجراءات أو الخطوات التي ستتم العملية من خلالها، وهي تجري وفق ما يلي:

  • الفحص والتشخصيص، وهي مرحلة رئيسية هامة تتم قبل أي عملية جراحية بشكل عام وخصوصًا إذا كانت عملية تجميل المهبل، فمن خلال هذه المرحلة يُمكن للطبيب أن يقف على الشكل الأنسب للقيام بالعملية وهل أي ساسًا قابلة للتحقق أم أنه ثمة ما يعوق ذلك.
  • التعقيم، وهي مرحلة بديهية أخرى ضمن نطاق العملية الجراحية يتم من خلالها تعقيم كل شيء يتعلق من قريب أو من بعيد بالعملية بما في ذلك المريضة التي ستخضع للعملية نفسها.
  • التخدير، وبالنسبة لهذه المرحلة فهي تختلف من حالة إلى أخرى، إذ أنه من الممكن القيام بها بشكل موضعي إذا كانت الجراحة خفيفة ولن تسبب الألم لصاحبها، ومن الممكن كذلك اللجوء إلى التخدير الكلي على توافر الخطورة، في النهاية ما يُحدد ذلك شكل العملية والطبيب المشرف عليها.
  • إجراء الشقوق الجراحية، وهنا يجب التنويه على شيء هام للغاية، وهو أن ليس كل مريضة قد تحصل على نفس المقدار من الشقوق، فهذا الأمر يُحدد فقط على حسب العملية التي سيتم اجرائها والغرض التي ستُقام من أجلها، ففي كل الحالات الشقوق تأتي لتُسهل الخطوة التالية وليست خطوة بحد ذاتها.
  • تنفيذ الإجراء المطلوب، وهذا الإجراء يختلف من مريضة إلى أخرى فقد يكون إزالة الزوائد أو توسيع المهبل أو القضاء على الاسوداد الذي ينتشر حوله، في النهاية الاجراء سيأتي بعد إجراء الشقوق الجراحية ومع انتهاءه ينتهي دور الشقوق.
  • إغلاق الشقوق دون ترك ندوب، وهي خطوة في غاية الأهمية لأنها إن تمت بشكل خاطئ فقد يترتب عليها ندوب وآثار أخرى جانبية قد تحتاج إلى عملية تجميلية خاصة بها.

كيف تُجرى عملية تجميل أو تضييق المهبل

تعليمات ما بعد عملية تجميل المهبل

الآن تمت العملية بنجاح، لكن لم ينتهي كل شيء، فبكل تأكيد سوف تكون هناك بعض التعليمات الواجب الالتزام بها أهمها:

  • الراحة التامة والابتعاد عن الاجهاد، فطبعًا بعد إجراء جراحة في منطقة حساسة مثل هذه سوف نحتاج إلى الراحة لفترة طويلة حتى لو كانت تلك الجراحة تجميلية، ومن المحبذ عدم إجراء نشاط أو إجراء مُجهد لمدة لا تقل عن شهر، فأي نزيبف بهذه المرحلة غير محمود عواقبه.
  • الالتزام بجدول الطبيب والمتابعة، وقد يتعجب البعض من وجود نصيحة من هذه النوعية لكن بالفعل معظم النساء لا يلتزمن بالأدوية بعد الجراحة ويعتقدن أن الأمور تنتهي بانتهاء الجراحة، وهذا طبعًا غير صحيح، وفي مركز اثيكانا كلينك سوف يتم التأكيد على ذلك مع الاهتمام بالمتابعة.
  • التوقف عن القيام بأي عملية جنسية لثلاثة أشهر أو شهر على الأقل، وهو في الحقيقة أمر بديهي تمامًا لأنه في هذه المرحلة سوف تكون آثار الجراحة لا تزال حاضرة، وبالتالي لا يُمكن المخاطرة بالنتائج المحتملة لعملية جنسية مُرهقة للمهبل في ذلك التوقيت، بل يجب المرور بفترة الاستشفاء كاملةً.

المحتاجون لإجراء عملية تجميل المهبل

بكل تأكيد ليس كل النساء اللاتي يمتلكن مهبل بمقدورهن إجراء عملية تجميل له، فالأمر يتم وفق الحالات التي تحتاج له ضمن فئة النساء، وأهم هذه الحالات ما يلي:

  • من يعانون من اختلاف في شكل الشفرات، فهذا الاختلاف يجعل شكل المهبل ليس جيدًا ولا يؤدي إلى المتعة الجنسية خلال العلاقة، وبالتالي يحتاج من يعانون من ذلك إلى عملية.المحتاجون لإجراء عملية تجميل المهبل
  • من يعانون من الجلد الزائد والترهلات فوق المهبل، فمثل هذه الأمور بخلاف كونها مُضرة وغير مُريحة في العملية الجنسية فهي كذلك تقلل من الإثارة والمتعة.
  • من يعانون من الارتخاء في العضلات الخاصة بالمهبل، وهو عَرض خطير يُسبب لهم التعب خلال العلاقة وبشكل العام في الحياة العادية، ولهذا هو سبب طبي أكثر من كونه تجميلي.
  • من يعانون من الاسوداد الغير مُحبذ، فالتجميل بالأساس مصنوع من أجل جعل منظر الأشياء وأجزاء الجسم أفضل، وتجميل المهبل تحديدًا يستهدف ذلك من خلال القضاء على الاسوداد.
  • من يُعانون من ضيق في الفتحات، وهو أمر يحتاج بكل تأكيد إلى عملية تجميلية وخصوصًا عندما يتعلق الأمر بالبحث عن المتعة من الطرفين خلال العلاقة الجنسية.

كم تكلفة عملية تجميل المهبل في تركيا؟

اختيار مركز مميز مثل اثيكانا كلينك هو الاختيار الأمثل للنساء عندما يُفكرون في إجراء عملية تجميل المهبل في تركيا، وذلك لأن المركز ببساطة يوفر أقل الأسعار المُتاحة بين مراكز التجميل في اسطنبول، وبشكل عام فإن السعر لا يُعد موحدًا في كل الأماكن، وإنما ثمة اختلافات تأتي على حسب المميزات والخدمات التي تحدث داخل المركز، ففي مركز اثيكانا كلينك مثلًا ثمة فريق مميز من الأطباء أجرى آلاف العمليات الناجحة من هذه النوعية بالإضافة إلى تقنيات عالية الدقة والتميز مثل تقنية الليزر، وكذلك الخدمة قبل وبعد العملية وما يحدث في مرحلة المتابعة، فكل ذلك في النهاية يضعنا أمام خدمات مميزة للغاية بأسعار معقولة للغاية، حيث تتراوح تكلفة عملية تجميل المهبل في تركيا، وتحديدًا في اثيكانا كلينك، بين ال 2000  والــ 3000 دولار.

اقرأ ايضاً :

القائمة