fbpx

زراعة الشعر بدون حلاقة

زراعة الشعر بدون حلاقة في تركيا

زراعة الشعر بدون حلاقة أمر في غاية الأهمية بالنسبة للسيدات اللاتي يلجأن إلى زراعة الشعر وإصلاح مشكلة تساقطه، فتساقط الشعر من القضايا الوراثية التي تتطور لتشكل مشكلة كبيرة مع الإجهاد واتباع نظام غذائي غير متوازن، وكذلك نمط الحياة وعدم اتزان الهرمونات داخل الجسم، إذن؛ زراعة الشعر هي الحل الوحيد للقضاء على هذه المشكلة.

وقد تطورت التقنيات الحديثة التي يتم استخدامها في زراعة الشعر، وظهرت تقنية زراعة الشعر بالاقتطاف، ولا يتم اللجوء في هذه التقنية إلى حلاقة شعر الرأس قبل إجراء عملية الزراعة، لذا؛ عند إجراء العملية من الصعب الكشف عنها.

 

مميزات زراعة الشعر بدون حلاقة في تركيا

هناك بعض الحالات التي يعاني فيها المريض من ضعف في الشعر، لذلك تكون هناك إمكانية تنفيذ عملية زراعة الشعر عن طريق بعض جذور الشعر المتواجدة بالفعل، وهذا بالتحديد في المنطقة الأمامية من الرأس، وهذا الأمر يحتاج في الغالب إلى زراعة ألف بصيلة شعر، وفي حالة إصابة النساء بهذا النوع قد يلجأ الطبيب إلى عمل جلسة كاملة لزراعة الشعر بدون اللجوء لحلاقته.

وذلك من خلال استخدام أداة على شكل دائرة مستديرة لها أقطار صغيرة، حتى تلتف حول بصيلة الشعر لفة كاملة مخترقة الجلد حتى تقوم بفصله عن الأنسجة، وبهذه الطريقة يتم الاستخراج لوحدات البصيلات الفردية دون اللجوء إلى قص الشعر الذي تبقى، لذلك يكون المريض راضٍ تمامًا عن النتيجة النهائية، ومن أهم المزايا التي يحصل عليها المريض عند زراعة الشعر دون الاضطرار إلى حلاقته، ما يلي:

  • الوصول إلى النتائج الطبيعية التي لا تختلف من مظهر الإنسان الأصلي.
  • الحصول على أقصى الكثافة الممكنة خلال عمل الجلسة الواحدة.
  • استخدام التقنية الخالية من أي شعور بألم خلال إجراء الجلسة، والتي لا تترك ندوب.
  • النتائج تكون مذهلة، حيث أن الشعر الذي تم زراعته من الصعب سقوطه مرة أخرى.
  • ليس هناك أي مخاطرة لفقدان بصيلات شعر أثناء الجلسة، نظرًا لدقة تعامل الطبيب مع البصيلة وبراعته.
  • عدم وجود المضاعفات التي تحدث بعد عملية الزرع بسبب التقنيات المستخدمة في الجلسة، وهي تقنيات القنوات المائلة وتقنية أقلام تشوي.
  • حدوث شفاء سريع لكل المناطق التي منحت الشعر وكذلك المناطق التي تم زراعة الشعر بها.
  • عمل شقوق صغيرة جدًا سواء بالمنطقة المانحة أو المنطقة المستقبلة، مما يقلل من الفرص التي تحدث فيها صدمة ما بعد إجراء زراعة الشعر.
  • الاستخدام للأدوات مثل أقلام تشوي، يكون مرة واحدة فقط لكل حالة.
  • عدم اضطرار المريض إلى حلق شعر رأسه قبل إجراء الجلسة.

الفرق بين زراعة الشعر بدون حلاقة والطرق العادية

ما هو الفرق بين زراعة الشعر بدون حلاقة وزراعة الشعر بالطرق العادية

زراعة الشعر الغير قابلة للكشف أو ما يسمى زراعة الشعر بدون حلاقة هي خطوة هامة لعلاج تساقط الشعر، لأن هذه العملية لا يضطر فيها المريض إلى حلق رأسه حتى يستعيد شعره، وهذا يجنّبه أن يتعرض لأي إحراج، لأن الشعر الذي يمنح بصيلات إلى المنطقة التي يُراد زراعة الشعر بها يتم استخراجه بطوله الكامل. أما عن الفرق بشكل أكثر دقة، فيما يلي:

  • لا يشعر المريض بأي علامة خجل أثناء خضوعه لعملية زراعة الشعر بدون حلق شعر الرأس، لأنه يستطيع أن ينخرط في حياته الاجتماعية بشكل عادي، بدون أن يلاحظ أحد أن هناك شيء غير طبيعي يحدث له.
  • لكن زراعة الشعر بالشكل التقليدي يكون هناك بعض الاحمرار في المناطق التي يتم فيها زراعة الشعر، كما أنها قد تترك بعض الندوب في فروة الرأس.
  • في عملية زراعة الشعر التقليدية يتم أخذ الشعر من المنطقة المانحة شعرة تلو الأخرى، من جانب الرأس أو من خلفها، وهذا يجعل العلاج حساس ويتطلب خبرة كبيرة من الجراح القائم بالعملية، حتى يضمن عملية الزراعة بشكلها الصحيح، وأيضًا ظهور الشعر بشكل صحي وطبيعي.
  • عند عمل زراعة الشعر بدون الحاجة إلى حلاقته، هناك فرصة كبيرة لنمو الشعر الجديد بالشكل الطبيعي خلال عدة أشهر تالية، وهذا يجعل مظهر الإنسان طبيعيًا، فلا يظهر فجأة بشعر في منطقة مصابة بالصلع أو شعر خفيف.

قد يهمك : كم تكلفة زراعة الشعر في تركيا

معيار اختيار زراعة الشعر دون حلاقة

إنّ المعيار الذي يتم على أساسه اختيار زراعة الشعر بدون الاضطرار إلى حلاقته يعود إلى عدد البصيلات التي يحتاج إليها المريض حتى يغطي المساحة المصابة بالصلع بالكامل، أو لتكثيف فراغات خالية في الرأس أو في اللحية، فالحالة التي يكون نسبة الصلع فيها متوسطة صعب إجراء عملية زراعة الشعر بدون حلاقة.

أما الحالة الأنسب التي من الممكن تطبيق هذه الطريقة معها هي أن لا يكون عدد البصيلات المطلوبة أكثر من ألفين وخمسمائة بصيلة، وهذا ما أكدت عليه الدراسات والتجارب الفعلية التي حدثت على أمر الواقع.

 

أمور هامة قبل عملية زراعة الشعر بدون حلاقة

  • اختيار الطبيب المناسب ذو الكفاءة والخبرة.
  • التشاور والنقاش مع الطبيب، لأنه هو أكثر شخص يستطيع تحديد الطريقة المثلى للحصول على النتائج المرضية.

فقط من خلال الطبيب الأكثر خبرة ومهارة يمكن الحصول على نتائج مناسبة ومرضية، وهي وسيلة لتجنب الأخطاء الشائعة في زراعة الشعر، وبالتالي تجنب الدخول في عمليات تصحيح.

اقرأ ايضاً :

القائمة